أساليب التنشئة الاجتماعية للطفل السعودي

دراسة مقارنة بين جيل الأمهات والجدات في مدينة الرياض

سلوى عبدالحميد أحمد الخطيب

 

المستخلص:

 

تهدف هذه الدراسة إلى كشف عن آثار الطفرة الاقتصادية على أساليب التنشئة الاجتماعية في مدينة الرياض ، وذلك بإجراء مقارنة بين جيل الأمهات العاملات وجيل الجدات في مدينة الرياض . وقد استخدمت في جمع البيانات استمارة البحث والمقابلة مع 95 امرأة عاملة وأمها للحصول على معلومات كيفية أكثر . وقد ركزت هذه الدراسة على مواقف معينة في التنشئة كالرضاعة ، والفطام ، والقماط ، والإخراج ، والنوم ، والعدوان ، والفرق بين الجنسين ، والتأديب ، والرعاية . وكانت أهم النتائج التي توصلت أليها هذه الدراسة هي :- - أن هناك اختلافاً بين الأمهات والجدات في بعض مواقف التنشئة الاجتماعية وإن كان هذا الاختلاف ليس كبيراً كما هو متوقع . - إن الاختلاف بين الأمهات والجدات اختلافاً في الدرجة وليس في النوع، ودرجة التغير ليست واحدة في جميع المواقف . - مازالت النظرة للمرأة لم تتغير رغم التغيرات المادية الملموسة التي عمت المجتمع السعودي .

 

للإطلاع على كامل الدراسة اضغط هنا، أو حملها من المرفقات.

 

______________

المصدر: جامعة الملك عبدالعزيز

 

 

 



الأفكار الواردة في الأوراق والمداخلات والتعقيبات لا تعبر عن رأي الموقع وإنما عن رأي أصحابها