عمل المرأة وأثره على بعض وظائفها الأسرية

محمد سعيد الغامدي

قسم الاجتماع – كلية الآداب– جامعة الملك عبدالعزيز – جدة

 

المستخلص:

 

تهدف هذه الدراسة لمعرفة بعض الآثار المترتبة لخروج المرأة السعودية للعمل على أدوارها كأم ومربية للأطفال ، ودورها كربة بيت ، ثم دورها كزوجة ، وقد اعتمد الباحث على عدة نظريات من أهمها النظرية البنائية الوظيفية في فهم دور ومشاركة المرأة خارج المنزل . وقد تم جمع بيانات هذه الدراسة من خلال الاستبانة لعينة بلغ حجمها 400 امرأة سعودية عاملة متزوجة من المؤسسات الحكومية وغير الحكومية التي توجد بها أقسام خاصة بالنساء في مدينة جدة . وقد كشفت هذه الدراسة عن بعض النتائج ، والتي من أهمها : أن خروج المرأة للعمل لم يؤثر تأثيرا سلبيا كبيرا على دورها التربوي تجاه أبناءها من حيث تنشئتهم الاجتماعية والتربوية . أما من حيث دورها كمربية بيت فقد كشفت هذه الدراسة تأثير ذلك الدور سلبا بخروجها للعمل ، فلم تعد تقوم بكثير من وظائفها المنزلية ، والتي تعد من الأعمال الطبيعية للمرأة في المجتمع . أخيرا أوضحت الدراسة بأن خروج المرأة للعمل قد أدى إلى تغير في نظرتها إلى حجم الأسرة ، وعدد الأطفال المرغوب في إنجابهم ، فهي تميل إلى إنجاب عدد قليل من الأطفال.

 

للإطلاع على كامل محتوى الدراسة اضغط هنا، أو حملها من المرفقات.

______________

 

المصدر: جامعة الملك عبدالعزيز



الأفكار الواردة في الأوراق والمداخلات والتعقيبات لا تعبر عن رأي الموقع وإنما عن رأي أصحابها