التغيرات الاجتماعية وأثرها على ارتفاع معدلات الطلاق في المملكة من وجهة نظر المرأة السعودية

سلوى عبدالحميد الخطيب

أستاذ علم الأنثروبولوجيا - قسم الدراسات الاجتماعية - جامعة الملك سعود

 

المستخلص:

 

تسعى هذه الدراسة إلى الكشف عن أثر التغيرات الاجتماعية التي اجتاحت المجتمع السعودي في ارتفاع معدلات الطلاق في المجتمع السعودي، حيث تشير الإحصاءات الرسمية إلى ارتفاع معدلات الطلاق بمعدل 4? من عام 1993 إلى عام 2001م، ونسبة الطلاق إلى الزواج تقرب من 21?، ومعرفة أهم عوامل الطلاق من وجهة نظر مجموعة من النساء السعوديات المطلقات، وإلقاء الضوء على أهم العوامل الاجتماعية التي أدت إلى ارتفاع معدلات الطلاق في المجتمع السعودي. اعتمدت هذه الدراسة الكيفية على منهج دراسة الحالة كمنهج رئيسي لجمع البيانات، فقامت الباحثة بدراسة ثلاثين حالة لسيّدات سعوديات مطلقات من مختلف الفئات التعليمية والاجتماعية والاقتصادية. وأهم الأدوات المستخدمة هي المقابلة المتعمقة لمجموعة من السيدات المطلقات في مدينة الرياض، والاستبيان ذو الأسئلة المفتوحة. والعينة التي استخدمت عينة الكرة الثلجية؛ حيث كانت كل مطلقة ترشح مجموعة من المطلقات بعد استئذانهن لإجراء المقابلة معهن.

 

للإطلاع على باقي محتوى الدراسة إضغط هنا، أو حملها من المرفقات.

_______________

المصدر: جامعة الملك عبدالعزيز

 

Attachments:
Download this file (54879_25188.pdf)54879_25188.pdf 319 kB


الأفكار الواردة في الأوراق والمداخلات والتعقيبات لا تعبر عن رأي الموقع وإنما عن رأي أصحابها