دور دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية
في تحقيق الشراكة العالمية في التنمية
دراســة تحليليــة
 
 
 
شــاركت دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية طوال العقد الماضي مشاركة فاعلة في تحقيق الشراكة العالمية  في التنمية، وذلك من خلال اتساع الرقعة الجغرافية لعلاقات التعاون الثنائي لدول المجلس مع مختلف دول العالم، حيث تخطى عدد اتفاقيات التعاون الثنائي الموقعة بين دول المجلس ودول العالم الاخرى 400 اتفاقية في مجالات منع الازدواج الضريب وتشجيع الاستثمار ، وكذلك زيادة حجم العلاقات التجارية لدول المجلس مع العالم الخارجي، 
حيث تخطت درجة الانفتاح التجاري 100٪ في دولة الأمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين لعام 2010 وأســهمت دول المجلس في حركة تدفق الاصتثمارات الاجنبية المباشرة الصادرة على الصعيد العالمي ، التي  تخطت 160 مليار دوالر خالل الفرتة 2011–1970. وكذلك اســتقطبت دول المجلس استثمارات أجنبية مباشرة تخطت 264 مليار دولار خلال الفترة نفسها. أما بالنسبة إلى التحولات النقدية للعمالة الاجنبية في دول المجلس إلى بلدانها فقد بلغت 70 مليار دوالر عام 2011 َّ ، وهو ما شــكل نحو 17٪ من إجمالي تدفقات التحويلات على الصعيد العالمي .
 
 
 
لقراءة الدراسة كاملة انظر المرفقات
 
 
 
المصدر : رؤى استراتيجية


الأفكار الواردة في الأوراق والمداخلات والتعقيبات لا تعبر عن رأي الموقع وإنما عن رأي أصحابها