طباعة


 
المصدر: ويكي كومون، Bertilvidet~commonswiki
 
 
تمر علينا هذه الايام مناسبة اليوم الوطني في سلطنة عمان. وبهذه المناسبة، نعرض فيما يلي مجموعة من الدراسات والأبحاث المختارة حول بعض ما  يتعلق بسلطنة عمان من خلال كتابات نخبة من الأكاديميين والمتخصصين.
 
1) من إصدارات المركز:
 
- الأوراق المعمقة:
 
رؤية عمان 2020 بين الواقع والمأمول – سعيد الصقري وآن الكندي
 
 
- الأحداث السياسية والإقتصادية:
 
الأحداث في سلطنة عمان – وضحاء شامس (2019)
الأحداث السياسية في سلطنة عمان – هاجر السعدي (2018)
الأحداث السياسية في سلطنة عمان – بسمة الكيومي (2017)
الأحداث السياسية في سلطنة عمان – سعيد الهاشمي (2016)
الأحداث السياسية في سلطنة عمان – محمد الشحري (2015)
الأحداث السياسية في سلطنة عمان  – محمد الشحري (2014)
الأحداث الاقتصادية في سلطنة عمان – سعيد الصقري (2014)
الأحداث السياسية في سلطنة عمان – منى محمد جعبوب (2013)
الأحداث الاقتصادية في سلطنة عمان –  سعيد الصقري (2013)
 
 
 
2) دراسات مختارة:
 
قوى الموضع في سلطنة عمان بين الجغرافيا السياسية والجيوبلتك- عبدالعباس فضيخ
قراءة في رؤية عُمان لقضيتي التقارب مع إيران والاتحاد الخليجي - بسمة مبارك سعيد
مستقبل الصراع في اليمن وتأثيره على الأمن الوطني العماني - محمد بن سعيد الفطيسي
مدنية الدولة والمجتمع في سلطنة عُمان: التحديات والمآلات - سعيد سلطان الهاشمي
مصدر النمو في الاقتصاد الخليجي وعوامل الانتاج الكلي ( النموذج العماني ) - سعيد الصقري
التخطيط الاستراتيجي والتنمية الاقتصادية (إشارة إلى الاقتصاد العُماني)-حسين الطلافحة
"الحاجة للإصلاح في عمان" - د. محمد بن طاهر ال ابراهيم
مستقبل الديمقراطية في عُمان - علي بن سليمان الرواحي
عمان: نشأة الدولة ما بعد التقليدية - عبد الله العيسائي
 
 
3) مقالات:
 
الدور العُماني في الاتفاق النووي الإيراني - محمد الشحري
عن تحديات الفئة الوسطى في عُمان: ”إذا سَلِمتْ ناقتي…” - سعيد الهاشمي
عمانيون من فئة.. “البدون” - زاهر بن حارث المحروقي
الأزمة النفطية من وجهة نظر عُمانية - عبدالنبي العكري
 
 
 
للمزيد من الدراسات والمقالات عن سلطنة عمان اضغط هنا.
 
 
 
 
 
Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
Webpage: www.gulfpolicies.org
Twitter: @Gulfpolicies


الأفكار الواردة في الأوراق والمداخلات والتعقيبات لا تعبر عن رأي الموقع وإنما عن رأي أصحابها